مدرسة قليوب الإعدادية بنات
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
البوابةالمنتدى الجديدالرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة طموح جارية الفصول من 5 : 8 من سلسلة الحجازي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد حجازي

avatar

عدد المساهمات : 15
نقاط : 3011
تاريخ التسجيل : 29/10/2009
العمر : 48

مُساهمةموضوع: قصة طموح جارية الفصول من 5 : 8 من سلسلة الحجازي   السبت أكتوبر 31, 2009 11:56 pm


D الفصل الخامس A






&& خدعة ومكيدة &&

س1: ما مضمون الرسالة التي أرسلها نجم الدين إلي داود والرسالة التي أرسلها داود إلي نجم الدين؟

ج: رسالة نجم الدين إلي داود يطلب فيها نجم الدين من داود مساعدته ويعده ويمنيه ، ولكن داود كان قد ترك مصر قبل أن تصل إليه الرسالة - رسالة داود إلي نجم الدين حملها " عماد الدين وسنقر الحلبي " يعتذر فيها إليه عن كل ما بدا منه في حقه ويطلب فتح صفحة جديدة ناصعة البياض0

س2: فالتفت نجم الدين إلي شجرة الدر وسألها في دهشة عما تري في هذا الموقف العجيب وعن الأشباح التي برزت فجأة وأظهر شكه في أن يكون ذلك أمراً مدبراً "0

1- مفرد " الأشباح " : الشبح ، مضاد " برزت " : اختفت ، جمع " شك " : شكوك0

2- ما الموقف العجيب الذي يقصده نجم الدين ؟

ج: الموقف العجيب هو موقف داود الذي انقلب فجأة من عدو لدود إلي صديق حميم ، وهذه الأشباح التي ظهرت ثم اختفت وادعاء أنها جنود الفرنج المهاجمين0

3- أثبتت الأحداث صدق ما توقع نجم الدين ، وضح ذلك0

ج: لقد شك نجم الدين في أن يكون الأمر مدبراً لإبعاد جنوده عنه، وقد صدق شكه إذ فوجئ بالظهير وعماد الدين ومعهما بغلتان لحمله هو وزوجته ليسلماهما إلي داود في قلعة الكرك0

4- يثاب المرء رغم أنفه ، بين مناسبة هذا القول لنجم الدين؟

ج: لقد قال الظهير وعماد الدين ذلك لنجم الدين حين اختطافه بدعوي زيارة قريب له مريض لينال ثواب زيارة المريض علي سبيل السخرية لأنه في الواقع أسير يساق إلي السجن0

5- وقع مماليك نجم الدين ضحية مؤامرة خبيثة ، وضح ذلك0

ج: وقع المماليك ضحية مؤامرة خبيثة هي ظهور أشباح لبعض الفرسان ثم اختفاؤها وادعاء أن جنود الفرنجة قادمون للهجوم علي نجم الدين لذلك أسرع مماليكه بالخيل يطاردون الأعداء بينما كانت خدعة لإبعادهما عن نجم الدين0

6- بين مصير نجم الدين وشجرة الدر من خلال دراستك للفصل0

ج: مصيرهما : قبض عليهما وسيقا إلي سجن قلعة الكرك تنفيذاً لأوامر داود0

7- علل : فرح الملك العادل بما حدث لأخيه نجم الدين ؟ إقامة الزينات تنفيذاً لأمر سوداء بنت الفقيه؟ ج: لأنه كان المنافس العنيد له الذي ينافسه علي حكم مصر – استبشاراً بعهد سعيد وتشفياً في شجرة الدر

س3: وطار بعض المقربين برسالة من العادل إلي داود بالكرك يهنئه علي هذه الضربة الموفقة ويسأله أن يرسل إليه نجم الدين في قفص حديد نظير أربعمائة دينار وملك دمشق"0

1- مرادف"طار":أسرع،مضاد"يهنئه":يواسيه أو يعزيه ، المراد بـ " يسأله " : يطلب منه0

2- وازن بين موقف العادل وموقف أبي بكر ، مبيناً دوافع كل منهما0

ج: كان العادل خائناً للوطن وأخيه ، وكان سعيد بالقبض عليه وحبسه حتي يخلو له الجو من المنافس العنيد – أما أبو بكر القماش فكان وطنياً مخلصاً صادقاً وفياً لنجم الدين ولمصر يجمع حوله القلوب ويدعو له بالتوفيق وقد حزن لحبس نجم الدين ودعا الزعماء والشعب إلي العمل علي تحرير الوطن ودافعه إلي ذلك حبه للحق وللوطن0

3- علل ،عودة داود من مصر إلي الكرك يائساً ؟علل:قدوم عماد الدين وسنقر الحلبي إلي نجم الدين؟

ج: لأنه لم يساعده علي حكم دمشق وخيب ظنه ولأنه أفسد البلاد ونهب أموالها – جاء عماد الدين وسنقر الحلبي إلي نجم الدين ليخدعاه ولتنفيذ خطة داود لاختطافه وأسره0

س4: " الخيانة لا تأتي بخير " دلل علي صدق المقولة من خلال ما تعرفه عن داود ؟

ج: هي مقولة صادقة فقد كان داود خائناً في كل مواقفه ، فقد خان العادل وفر إلي الكرك وخان نجم الدين واختطفه والنتيجة أنه لم يحصل علي خير0

س5: كيف كان وقع خبر أسر نجم الدين علي دعاة الإصلاح والوحدة ؟ وماذا فعلوا ؟

ج: نزل عليهم الخبر كالصاعقة واجتمعوا في دار أبي بكر القماش في حارة برجوان ليشاوروا في إيجاد حل لهذه النكبة0



D الفصل السادس A






&& الفـــــــــــرج &&

س1: كانت شجرة الدر متفائلة بعيدة النظر ، وضح ذلك0

ج: كانت شجرة الدر دائماً متفائلة وهادئة فأملها في الله كان كبيراً ، وكانت تستبعد أن يسيء إليهما داود ، وكانت بعيدة النظر في توقعها أن داود سيرسل إلي نجم الدين بشروط يساومه علي إطلاق سراحه0

س2:اختلفت وجهة نظر كل من نجم الدين وشجرة الدر تجاه ما ينوي داود فعله بين ذلك0

ج: كانت وجهة نظر نجم الدين أن داود أطال حبسهما لأنه يريد قتلهما بينما كانت وجهة نظر شجرة الدر أنه أطال حبسهما لتسهل المساومة عليه بقبول شروطه ومطالبه فلو كان يريد قتلهما لما أبقاهما هذه المدة كلها0

س3: هل حدث ما توقعته شجرة الدر ؟ وضح ما الدليل0

ج: نعم ، حدث ما توقعته شجرة الدر حيث أرسل داود إلي نجم الدين يعده بإطلاق سراحه نظير تنفيذ شروطه التي أرسلها إليه0

س4: " قال ابن موسك وهو ينظر إلي وجه نجم الدين ويري عجبه واستكثاره لهذا الثمن الباهظ : هذه شروط مولاي الأمير داود فماذا يري مولاي نجم الدين ؟ " 0

1- مرادف"الباهظ": الغالي ، جمع " مولي " : موالي ، اسم الإشارة للبعيد من هذه : تلك0

2- ما الثمن الباهظ الذي عرضه داود نظير إطلاق سراح نجم الدين وزوجته ؟

ج: الثمن هو : دمشق وحلب والجزيرة والموصل وديار بكر ، ونصف ديار مصر ، ونصف ما بالخزائن من مال ، ونصف ما عنده من خيل وثياب وغيرها0

3- علل لما يأتي : إطالة حبس الأمير نجم الدين لدي الأمير داود ؟ فزع " ورد المني ونور الصباح " حينما علمتا بإطلاق سراح نجم الدين وشجرة الدر ؟

ج: لإجباره علي ما يفرضه داود من شروط لإطلاق سراحه ويغلي الثمن – لخوفهما من انتقام شجرة الدر منهما بعد أن علمت بخيانتهما ومكيدتهما والعمل لحساب سوداء بنت الفقيه ضد شجرة الدر0

س5: " فلما بلغ سوداء الكتاب فزعت وثارت وجمعت القواد وقالت لهم في غضب شديد : أ رأيتم اتفق داود ونجم الدين ، قلت لكم أبقوا داود بمصر !! "0

1- مرادف " بلغ " : وصل ، مفرد " القواد " : القائد ، مضاد " اتفق " : اختلف0

2- ممن جاء الكتاب ؟ وما مضمونه ؟

ج: جاء الكتاب من ورد المني ونور الصباح ومضمونه إخبار سوداء بما حدث من موافقة نجم الدين علي شروط داود لإطلاق سراحه وأنهما في طريقهما إلي مصر وتحذرانها من التهاون في العمل

3- لماذا فزعت سوداء مما ورد في الكتاب ؟

ج: فزعت سوداء لأنها خافت علي ضياع مصر من يد ابنها العادل ومن انتقام شجرة الدر ونجم الدين0

4- تفوق تدبير شجرة الدر علي تدبير ورد المني ونور الصباح ، وضح ذلك0

ج:تفوق تدبير شجرة الدر لأنها استطاعت أن تقنع زوجها نجم الدين بقبول شروط داود حتي يخرج من السجن ويحكم مصر ثم ينتقم من داود ، أما تدبير ورد المني ونور الصباح فشل لأن داود تحالف مع نجم الدين0

س6: لم أرسلت سوداء كتاباً إلي الصالح إسماعيل ؟

ج: لتحثه علي السير إلي نجم الدين ليطبق عليه من خلفه بينما تواجهه بجيوش مصر فلا يستطيع النجاة0

س7: فشلت خطة سوداء في الإيقاع بنجم الدين وشجرة الدر ، لماذا ؟

ج: فشلت الخطة بسبب الاتفاق الذي تم بين داود ونجم الدين وأيضاً لأن جماعة الإصلاح اتفقوا لإفشال خطة سوداء علي أن تشب ثورة عنيفة في مصر حين يخرج العادل للقاء نجم الدين فيضطر إلي العودة سريعاً دون أو يواصل السير 0

س8: ماذا عرضت سوداء في كتابها للصالح إسماعيل ؟

ج: عرضت عليه أن يسرع خلف نجم الدين ليحصره بينه وبين الجيش المصري وحذرته من أنه إذا دخل نجم الدين مصر فستتعرض دمشق للخطر0



D الفصل السابع A






&& انتفاضة الشعب &&

س1: " واتفقوا علي أن تشب ثورة عنيفة في مصر حين يخرج العادل للقاء نجم الدين تلجئ العادل إلي العودة سريعاً دون أن يواصل السير ثم خرجوا يدعون الناس سراً إلي ما اتفقوا عليه ويبصرونهم بما يجب علي الشعب أن يصنعه للتخلص من الحكام الجائرين "0

1- مرادف"الجائرين":الظالمين،مضاد"يواصل":يتوقف،جمع"السر":الأسرار،معني"يلجئ":تجبر

2- ما الهدف من خروج العادل للقاء نجم الدين؟ ج: الهدف : أن يواجهه من أمامه في الوقت الذي يتقدم فيه إسماعيل من خلفه ليحصر بين الفريقين ويقضي عليه0

3- ما شعور جماعة الإصلاح نحو نجم الدين ؟ وعلام اتفقوا ؟

ج: شعرت جماعة الإصلاح بالفرج لنجاة نجم الدين واتفقوا علي إشعال ثورة عنيفة في مصر حين يخرج العادل للقاء نجم الدين فيضطر للعودة إلي مصر سريعاً0

4- بين حكم الشرع في كل من : الحاكم الجائر ، ونم يسكت علي جوره 0

ج:حكم الشرع :يجب خلع الحاكم الجائر ويولي مكانه من يصلح ، ومن يسكت علي جوره فهو شريك له0

س2: " واتفقوا علي خلع العادل والقبض عليه وإرسال بعض الأمراء والكبراء إلي نجم الدين يحثونه علي الإسراع بدخول مصر ، وعندما بلغ نجم الدين ما اتفقت عليه سوداء والصالح إسماعيل خاف من أن يحصر بينهما "

1- مفرد " الكبراء " : الكبير ، معني " المأزق " : الموفق الحرج ، مضاد " خلع " : تولية0

2- من الذين اتفقوا علي خلع العادل ؟ وما مبرراتهم في ذلك ؟

ج: الذين اتفقوا هم جماعة الإصلاح والوحدة ومبرراتهم أن البلاد ملك للشعب وأن الحاكم نائب عن الشعب يبقي مدة عدله فإن ظلم أو انحرف وجب خلعه وتولية من يصلح وأن السكوت علي الحاكم الظالم حرام0

1- علام اتفقت سوداء والصالح إسماعيل ؟ ج: اتفقت سوداء والصالح إسماعيل علي محاصرة نجم الدين من الخلف بجيش دمشق ومن الأمام بجيش مصر يقوده العادل فيقضي عليه0

2- طمأنت شجرة الدر نجم الدين وهدأت من روعه ، وضح ذلك0

ج: طمأنت شجرة الدر نجم الدين وهدأته فقد أوضحت له أن الشعب المصري صبور ولكنه لا يتهاون في حقه ويهدأ ، ولكنه لا يستكين لغاصب أو يذل لمعتدٍ0

س3: متي تحرك موكب نجم الدين متجهاً إلي مصر ؟ ومن كان معه ؟

ج: تحرك موكب نجم الدين متجهاً إلي مصر بعد يوم من وصوله إلي العريش ومعه " أبو بكر القماش " وأمراء المماليك وبعض كبار مصر وداود صاحب الكرك وشجرة الدر0

س4: قال تعالي : " ولا يحيق المكر السيئ إلا بأهله " بين كيف تحقق مضمون الآية الكريمة علي العادل؟ج: تحقق مضمون الآية الكريمة علي العادل ، فقد حاول العادل أن يمكر بأخيه وينزل المكروه به ويقبض عليه ويسجنه إلا أن المكر الذي مكره العادل نزل وحل به هو0

س5: تمنت شجرة الدر أن يطير بها الهودج حتي قلعة الجبل ، لماذا ؟

ج: لكي تقبض علي سوداء بنت الفقيه قبل أن تفلت من العقاب0

س6: كيف كانت نهاية العادل ؟ وعلام يدل ؟ج: كانت نهايته حزينة سيئة شعر فيها بالذل وترك الحكم ذليلاً ودخل السجن مكبلاً بالحديد ، وتدل هذه النهاية علي أن الله سبحانه يمهل ولا يهمل وأن لكل ظالم نهاية0

س7: كيف استقبل الشعب المصري نجم الدين وما دلالة ذلك ؟

ج: خرجت وفود الشعب المصري محيية ومهنئة ، وكان الشعب المصري مستبشراً فرحاً واستقبلوهم أروع استقبال ويدل ذلك علي حبهم الكبير لنجم الدين0



D الفصل الثامن A






&& العهد الجديد &&

س1: " لن تهدأ البلاد يا شجرة الدر إلا إذا ألقي الفرنج في البحر ، أو نثرت أشلاؤهم علي وجه الرمال ، ولن تنتهي الخيانة إلا إذا قطعت أيديها الملوثة 00 "0

1- مرادف " الملوثة " : الملطخة ، مضاد " الخيانة " : الأمانة ، جمع " وجه " : أوجه0

2- حدد نجم الدين الوسيلة لعودة الهدوء إلي البلاد ، وضح ذلك0

ج: يعود الهدوء إلي البلاد إذا تم القضاء علي الفرنج وإلقائهم في البحر وقطع أيدي الخيانة وإبعاد الطامعين في السلطة والمال وتكوين حاشية من أصحاب القلوب الصافية الموثوق بها0

3- فيم فكر نجم الدين بعد أن تولي حكم مصر ؟

ج: فكر في أن يقدم لمصر العدل والأمن وفي كيفية إنقاذ مصر من هوة الفساد والفقر والحاجة وكذلك فكر فيما يصنع مع داود وأطماعه كما فكر في عمه الصالح وأتباعه0

4- كيف استطاع نجم الدين تأليف قلوب صافية يطمئن إليها ويعدها ليوم النزال ؟

ج: استطاع ذلك بتنفيذ ما أشارت به شجرة الدر من أن يشتري مماليك أقوياء يدربهم علي الطاعة والإخلاص ويربيهم علي الفضائل0

س2: صف حال مصر في عهد العادل ؟

ج : انتشر الفساد في مصر بسب العادل وحاشيته وشملها الفقر والحاجة والضعف0

س3: ماذا اقترحت شجرة الدر علي نجم الدين ؟ وكيف قابل اقتراحها هذا ؟

ج:اقترحت عليه شجرة الدر أن يكون جيش من المماليك يدربهم علي الطاعة والخلاص وأن يقيم لهم قلعة خاصة بهم تسمي باسم قلعة " نجم الدين " في موضع بهيج وحصين تحرسها السفن ويحتضنها النيل وقابل اقتراحها بالموافقة وقال لها : رأي صائب يا شجرة الدر وسأبدأ من الغد في تنفيذه0

س4: علل لما يأتي : المصلحون لا يركنون إلي الراحة ؟ علل: إنشاء قلعة أخري غير قلعة صلاح الدين؟

ج: المصلحون لا يركنون إلي الراحة لأن مهمتهم كبيرة ولأن همهم إصلاح البلاد والقضاء علي الفتن والمؤامرات وتوفير الحياة الكريمة للمواطنين – إنشاء قلعة أخري حتي تكون أشد تحصيناً وأكثر بهجة حتي تبعد الجنود عن كآبة الصحراء 0

س5: " وفي تلك الأثناء كان الجنود يهاجمون بيوت حاشية العادل ومنازل أولئك السفهاء الذين حملت الدنانير من خزائن الدولة في أقفاص هدايا من السلطان الغافل ويسوقونهم بما نهبوا حتي أوقفوهم أمام نجم الدين " 0

1- مفرد " السفهاء " : السفيه ، معني " نهبوا " : سلبوا = أخذوا قهراً ، مضاد " الغافل " : اليقظ0

2- ماذا فعل جنود السلطان نجم الدين ؟ وما مصير أموال الشعب التي نهبت ؟

ج: هاجم جنود نجم الدين بيوت الحاشية الفاسدة ومنازل هؤلاء السفهاء الذين نهبوا البلاد – ردت الأموال إلي خزائن الدولة0

3- كيف تصرف نجم الدين مع العادل وحاشيته ؟

ج: جردهم من أموالهم وألقي عليهم نظرة غاضبة ثم أمر بعودتهم إلي الحبس حتي ينظر في أمرهم بعد ذلك ثم أمر برد الأموال إلي الخزائن0

4- ما علاقة العادل بسوداء بنت الفقيه ؟

ج : سوداء هي أم العادل

س6:بين الهدف من اجتماع داود مع الأمراء ؟ج: الهدف هو تكوين قوة تعارض نجم الدين وتنقض عليه0

س7: ما المقصود بسيوف الحديد ؟ وما المقصود بسيوف الأحداق ؟

ج: المقصود بسيوف الحديد هم الأمراء الذين يجتمع بهم داود ويدبر معهم الإثم ، والمقصود بسيوف الأحداق هن سوداء بنت الفقيه التي فرت إلي داود والجاريتان ورد المني ونور الصباح اللتان لا تهدآن عن تدبير الشر في ليل أو نهار 0

س8: ما رأي كل من نجم الدين وشجرة الدر تجاه داود ؟

ج: كان نجم الدين يريد القبض علي داود مع جميع الأمراء – ورأي شجرة الدر : نصحته بالتمهل حتي تكون حركة عامة تمكن داود مما يشتهي وكان رأيها ألا يقبض علي الأمراء بل يبعث إلي داود من يوهمه بأن نجم الدين سيقبض عليه فيخاف ويرجع إلي بلاده0

س9:ماذا يقصد أبو بكر القماش بالبضاعة المستوردة؟ ولم أطلق عليها هذا التعريف ؟

ج: يقصد بالبضاعة المستوردة داود أمير الكرك وأطلق عليها هذا التعريف لأن داود جاء إلي شجرة الدر زوجها نجم الدين ودخل مصر معه0

س10: بم هنأت شجرة الدر زوجها نجم الدين ؟ وماذا كان شعورها ؟

ج: هنأته بملك مصر وبقرب تحقيق الآمال ، وكانت سعادتها بالغة0


انتهت القصة بحمد الله
مع تمنيات الأستاذ محمد حجازي بالنجاح والتفوق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة طموح جارية الفصول من 5 : 8 من سلسلة الحجازي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة قليوب الإعدادية بنات :: المناهج الدراسية :: الصف الثالث الإعدادى :: اللغة العربية-
انتقل الى: